الله يحييك ببحر الامل هـنـا

♥ ☆ ♥ فعاليات بحر الامل ♥ ☆ ♥
فعاليات طابور التميز في بحر الأمل حياكم
عدد  مرات الظهور : 25,309,294 فعالية أفضل مشارك
عدد  مرات الظهور : 25,309,332 اطرح 20موضوع واكسب مع بحر الامل 3000 م +300ت - منتديات بحر الامل
عدد  مرات الظهور : 25,309,383 اطلب تصميمك ۩{ بحر ريشة مبدع لطلبات الأعضاء الحصرية}۩
عدد  مرات الظهور : 25,309,271 تعالوا عرفونا على انفسكم - منتديات بحر الامل
عدد  مرات الظهور : 25,309,239
♥ ☆ ♥اعلانات بحر الامل ♥ ☆ ♥
الكثيري نت - استضافه - تصميم - دعم فني
عدد  مرات الظهور : 39,313,327
مركز تحميل بحر الامل
عدد  مرات الظهور : 38,638,152
بحر الامل تويتر  تـــابعـونــا
عدد  مرات الظهور : 8,408,266

 
العودة   منتديات بحر الامل > ~":: بحر الامل الاسلامي ::"~ > ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩
 

الملاحظات

۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ قَسَمَ يَهَتَمَ بَاَلَقَرَآنَ وًّاَلَتَفَسَيَرَ وًّاَلَقَرَاَءاَتَ ..

ملاحظة: ماذ تريد حبيبنا النسخ ممنوع في ناس بتتعب بالمواضيع

إنشاء موضوع جديد إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 2022-05-13, 05:51 PM
ناطق العبيدي متواجد حالياً
Iraq    
اوسمتي
الفيه عاشره ذهبي يوم الوطني وسام المعايده وسام العطا والتميز وسام متميز بالحضور وسام المحبة 
 عضويتي » 545
 جيت فيذا » 04-09-2020
 آخر حضور » يوم أمس (07:05 PM)
آبدآعاتي » 10,883
الاعجابات المتلقاة » 1564
الاعجابات المُرسلة » 2683
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي
آلعمر  » 35سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط
 التقييم » ناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond reputeناطق العبيدي has a reputation beyond repute
مشروبك  » مشروبك   7up
قناتك   » قناتك abudhabi
ناديك  » اشجع ithad
مَزآجِي  »
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي تفسير أيات سورة الحج



بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وعلى آله وصحبه أجمعين
أيها الأخوة الكِرام: من خلال التأمل في خريف العمر الذي يمرُ بِهِ كُلُ الناس يتضّح أنَّ أُناساً يعيشونَ عمراً مديداً في صحةٍ طيبة وفي مكانةٍ عليّة وفي ملكاتٍ عالية، ملكاتُهُ عالية، والصحة طيبة، ووجود قوي، وقد يتوفّى وفقَ سُنّة رسولِ الله ثلاثة أيام، يعني أحد إخواننا.. أنا كنت مسافر.. بالعيادة توفي يعني تقريباً كان عمرهُ تسعين سنة عاش بصحة طيبة جداً ومات بأيام ثلاثة وفقَ سُنّة رسولِ الله، وقد تجد إنسان يُعاني من المرض ما يعاني، يعاني من ضعفِ الذاكرة، يعاني من تخلّف العقلِ، هذا اسمهُ أرذل العمر، الحقيقة في قانون، الإنسان إذا نَشَأَ في طاعة الله وكانَ مستقيماً على أمرِ الله لَهُ مكافأةَ في الدنيا قبلَ الآخرة، مكافأتُهُ في الدنيا أنّهُ يُمتّعُ بصحَتِهِ إلى أمدٍ طويل، والإنسان إذا خَرَجَ عن منهجِ الله كأّنَ خريفَ العُمر يلُخّص شبابَ العُمر، فمن أفنى شبابَهُ في طاعة الله متّعَهُ اللهُ في خريفِ عُمُرِهِ بمكانةٍ عليّة وملكاتٍ قوية وصحةٍ طيبة وهذا شيء ثابت، يعني قد تجد أُناس صالحين عمّروا عُمر مديد، تمتّعوا بِصحتِهم وقوتِهم وسمعِهم وبصرِهم وذاكِرَتِهم، لي صديق لَهُ أب صالح فيما أعلم زُرتُهُ في العيد قالَ لي أنا أجريت تحليل البارحة وكلهُ طبيعي وعمرُهُ 96 سنة كامل التحليل، كُل النِسب طبيعية، يعني أعرف أُناس كثير عاشوا عُمر مديد والصحة طيبة وتجد أُناساً يعني عانوا من ضعف في ذاكرِتِهِم في خَرَفْ، في يعني خريف عُمر كما قالَ اللهُ عزّ وجل:
﴿ وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ﴾
)
سورة الحج الآية 5(
يعني حدثني أخ لَهُ والدة قالَ لي نحنُ نقوم بتمديدها ونقوم بتربيط أرجلِها وأيديها، لماذا ؟ قال لو أُطلِقت يداها لأكلت غائِطَها وخَلَعت كُلَّ ثيابِها، أصبحَ لها على هذهِ الحالة حوالي عشر سنوات، ما من واحدٍ إلا ويتمنى أن تموت حتى أقربَ الناسِ إليها، الآية الكريمة:
﴿ يَا أَيُّهَا النَّاسُ اتَّقُوا رَبَّكُمْ إِنَّ زَلْزَلَةَ السَّاعَةِ شَيْءٌ عَظِيمٌ (1) يَوْمَ تَرَوْنَهَا تَذْهَلُ كُلُّ مُرْضِعَةٍ عَمَّا أَرْضَعَتْ وَتَضَعُ كُلُّ ذَاتِ حَمْلٍ حَمْلَهَا وَتَرَى النَّاسَ سُكَارَى وَمَا هُمْ بِسُكَارَى وَلَكِنَّ عَذَابَ اللَّهِ شَدِيدٌ (2) وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يُجَادِلُ فِي اللَّهِ بِغَيْرِ عِلْمٍ وَيَتَّبِعُ كُلَّ شَيْطَانٍ مَرِيدٍ (3) كُتِبَ عَلَيْهِ أَنَّهُ مَنْ تَوَلَّاهُ فَأَنَّهُ يُضِلُّهُ وَيَهْدِيهِ إِلَى عَذَابِ السَّعِيرِ (4) يَا أَيُّهَا النَّاسُ إِنْ كُنْتُمْ فِي رَيْبٍ مِنَ الْبَعْثِ فَإِنَّا خَلَقْنَاكُمْ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ مِنْ عَلَقَةٍ ثُمَّ مِنْ مُضْغَةٍ مُخَلَّقَةٍ وَغَيْرِ مُخَلَّقَةٍ لِنُبَيِّنَ لَكُمْ وَنُقِرُّ فِي الْأَرْحَامِ مَا نَشَاءُ إِلَى أَجَلٍ مُسَمًّى ثُمَّ نُخْرِجُكُمْ طِفْلاً ثُمَّ لِتَبْلُغُوا أَشُدَّكُمْ وَمِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفَّى وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلَا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئاً وَتَرَى الْأَرْضَ هَامِدَةً فَإِذَا أَنْزَلْنَا عَلَيْهَا الْمَاءَ اهْتَزَّتْ وَرَبَتْ وَأَنْبَتَتْ مِنْ كُلِّ زَوْجٍ بَهِيجٍ (5)
(
سورة الحج)
هذهِ من للتبعيض، هناكَ من يفقِدُ ذاكِرَتَهُ يدخُلُ عليهِ ابنُهُ يقول لَهُ من أنت، هناكَ من تضيقُ أخلاقُهُ إلى درجة لا يُحتمل، فيا أيها الأخوة الكِرام أحد العلماء عاشَ أيضاً عمراً مديداً وتمتّعَ بِقِوامٍ وصحةٍ وسمعٍ وبصرٍ فإذا سُئِل عن هذهِ الصحة يقول يا بُني حفظناها في الصِغر فَحَفِظَها اللهُ علينا في الكِبَر، هذهِ ليست قانون قطعي لكن يُستأنس بِهِ، يعني اللهُ لَهُ حِكم قد تجد إنسان صالح اللهُ ابتلاهُ بِمرض في آخر حياتِهِ، على كُلِ مالَكِ يا بُنيّتي قالت حُمى لَعَنَها الله قالَ لا تلعَنيها فو الذي نفسُ محمّدٍ بيده لا تدعُ المؤمِنَ وعليهِ من ذنب، للمؤمن جميع المصائِبِ مُكفِرات، الحديث الأثر القُدسي:
((
وعزتي وجلالي لا أقبِضُ عبدي المؤمن وأنا أُحبُ أن أرحَمَهُ إلا ابتليتُهُ بِكلِ سيئةٍ كانَ عَمِلَها سُقماً في جسده أو إقتاراً في رِزقَه أو مصيبةً في مالِهِ أو ولده حتى أبلُغَ مِنهُ مِثلَ الذرّ فإذا بقيَ عليهِ شيء شددتُ عليهِ سكراتِ الموت حتى يلقاني كيومَ ولدَتُهُ أُمه))
على كُلٍ المؤمن مُكرّم ولو ابتلاهُ اللهُ عزّ وجل لكن الأكمل أن تعيشَ خريفَ عمرٍ تتمتعُ بِقوتِكَ وصحتِكَ وسمعِكَ وبصَرِكَ وملكاتِك، واللهِ أيها الأخوة كُنا في تعزية في حلب فالمُعزّى لَهُ شيخ، شيخ صالح، فدعانا إلى زيارةِ شيخِهِ، واللهِ ما رأيت ملك في مُلكِهِ أهيب من هذا الشيخ عمره تسعين سنة، ملكاته، ذاكرته، طلاقة لِسانه، وجهُهُ المنير، حولهُ إخوانه، حولُهُ أولادُهُ، لم أرى عِز كهذا العِز، إنسان يُطيع الله في حياتِهِ يغُض بَصَرُهُ، يضبِط لِسانِه، يتصّدق، يُصلي، يقرأ القرآن، يُعلّم القرآن، يعني لُهُ عِندَ الله مكافأة في الدنيا قبلَ الآخرة، كثير هناك قِصص، يعني كثير هناكَ أُناس يعملون في الدعوة، قالَ لي عمري 85 سنة والحمدُ لله لا أشكو من شيء، تجد شخص في الـ 37 معطوب، في الأربعين معطوب، فإذا الإنسان حَفِظَها في الصِغر يحفَظُها اللهُ لَهُ في الكِبر، يعني في أمراض والعياذُ بالله يتمنى الموت فلا يجدُهُ.. يتمنى الموت فلا يجدُهُ.. وتجد شخص سُمعَتُهُ طيبة، صحتُهُ طيبة، ملكاتُهُ قوية، يعني من حولُهُ يُحبونَهُ، الإنسان أيام يُصاب بأهلِهِ أولاد عاقّون، والله بلاء كبير هذا، أقسمَ لي بالله رجل قالَ لي واللهِ إذا ابني يُدهس لسوف أعمل مولد، لَهُ ابن عاق لكن لا يُحتمل يُقسم بالله إذا مات في حادث ليُجري مولد ابتهاجا بِموتِهِ، تجد أولاد ذُخر للإنسان باستقامته بخدمِتِهِ لِوالِدِهِ، فالإنسان على قدر ما يُطيع الله في شبابِهِ يظهر في شيخوخَتِهِ، هذا خريف العمر كلنا سوف نمر فيهِ إجباري لا أحد سوف يهرب منهُ، لكن خريف العُمر متعلّق في شباب العُمر، بِقدر ما أنتَ في الشباب مستقيم مُطبّق للمنهج، وقّاف عِندَ كِتاب الله، تؤدي ما عليك تؤدي العبادات لَكَ عِندَ الله خريف عُمر متألق، هذا الشيء واللهِ واضح.
يعني مرة إنسان دخل إلى بيتي قالَ لي كم تُقدّر عمري، والله أنا بحسب اجتهادي قدرّت له ستين سنة، قالَ لي 76 عمري ولا يزال حيّاً حتى الآن القصة من عشر سنوات، قالَ لي واللهِ لا أشكي من شيء أُحس بقوة كأنني حصان، قال أستطيع أن أهدم هذا الحائط، عَمِلَ في وظيفة وفي هذهِ الوظيفة ممكن أن يكون معظم دخلِهِ حرام، قالَ لي واللهِ لم آكل قرش حرام في حياتي، ولا ليرة وكنت في عون الضعيف دائماً والله متعنّي بهذهِ الصحة، لَهُ أولاد قام بتزويجهم ولَهُ أصهار طيبين ولَهُ أولاد أبرار وعايش في بحبوحة، قالَ لي أنا كان معي في الوظيفة أربعين خمسين واحد، قالَ لي مدّوا يدهم للحرام فقَصَمَهُم اللهُ عزّ وجل وماتوا في حادث، اللهُ أفعالُهُ موجودة، أفعالُهُ تشهَدُ لِكلامِهِ، أفعالُهُ تشهَدُ لِكلامِهِ أنّهُ كلامُهُ، فهذهِ كلمة" يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ".
سمعت عن إنسان قلبُهُ قاسي جداً.. جداً لا يلين، كان هوَ طبيب نسائي وحيد.. هذه القصة منذ ثمانين سنة.. وأنا سمعت عنهُ، الوحيد كان ما في غيره، لا يخرج من بيتِهِ إلا بعربة وليرة ذهب، فامرأة فقيرة، تموت.. أبداً.. يبيعون أيام فِراشها من تحتِها يُقدمون لَهُ الليرة الذهب والعربة، لا يلين قلبُهُ أبداً وهوَ كان الطبيب الوحيد، قام بتشييد بناية في شارع نوري باشا وهي أول بناية في المنطقة أُشيدت والآن أنا أعرِفُها البناية حجر مُزخرّف، لها إطلالة على الشام كُلّها، بعد أن سكنها بفترة بسيطة أُصيب بِشلل كامل، فزوجتُهُ خلال أسبوعين ثلاث أعطت أمر بوضعِهِ في القبو لصعوبة وضعِهِ وكانت تغيبُ عنهُ الأيام الطِوال وتُرسل الصانعة مع الطعام لَهُ وكانت قاسية جداً لدرجة بعد حين نقلتهُ إلى بيت آخر بعيد لكي لا تصدر رائِحَتُهُ وعاش ثماني سنوات على هذهِ الحالة، يعني اللهُ عزّ وجل لَهُ أفعال عجيبة، على قدرِ ما تستطيع في شبابك استقم وقُم بخدمة الناس وأطع ربك وقِفْ عِندَ حدود الله واعمل عمل صالح، وهناك آخرة طبعاً، هو الجزاء في الآخرة، وهناك أيضاً جزاء مُعجّل في الدنيا في خريف العمر، جزاء مُعجّل في الدنيا أولاً دائماً هذهِ الآية الكريمة واللهِ أيها الأخوة إذا الواحد قرأها واستوعبها وتملأُ القلبَ طمأنينةً، أنا لا آملُ من هذهِ الآية يمكن قُلتها حوالي ألف مرة:
﴿ أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجْتَرَحُوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ (21)
(
سورة الجاثية)
هذا الاستواء يتناقض مع وجود الله مستحيل وإلا هناك عبثية، إنسان مستقيم وقّاف عِندَ حدود الله يخشى الله، يُعاوِنُ الناس جميعاً، هذا تُريد أن يُعامل كما يُعامل إنسان متفلّت مسيء " أَمْ حَسِبَ الَّذِينَ اجتر حوا السَّيِّئَاتِ أَنْ نَجْعَلَهُمْ كَالَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ " دعكَ من الآخرة، الآخرة يوم الدين، يوم الحق، في الدنيا قال " سَوَاءً مَحْيَاهُمْ وَمَمَاتُهُمْ سَاءَ مَا يَحْكُمُونَ " لا محياهم ولا مماتُهم يختلفون، فلمّا الإنسان يُطبّق منهج اللهُ عزّ وجل لَهُ خريف عُمر متألّق وأنا الذي أعرِفُهُ الإنسان عندما ينضج يُصبح عطاؤُهُ كبير جداً، يقولون ( ضربة المعلّم بألف ) فإذا الإنسان الله متّعهُ بعقلِهِ، متّعهُ بملكاتِهِ، متّعهُ بصحتِهِ، وهوَ في نُضجٍ شديد يمكن في السنوات بعد الخمسين يعطي عطاء كبير جداً، هذا الذي أردتُ أن يكون من خِلال قولِهِ تعالى " وَمِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلَى أَرْذَلِ الْعُمُرِ لِكَيْلا يَعْلَمَ مِنْ بَعْدِ عِلْمٍ شَيْئًا " فالإنسان يكون وقّاف عِندَ حدودِ الله، يضبط لسانُهُ، أحياناً يتكلّم كلمة قوية يدفع ثمنُها باهظ، يضبط لِسانُهُ، يضبط دخلُهُ، يضبط إنفاقُهُ، بيتُهُ، أُسرَتُهُ، أولادُهُ، واللهُ عزّ وجل يتكفّل لَكَ بأن يُعامِلَكَ معاملةً ترضى بِها عن الله.
قال يا ربي هل أنتَ راضٍ عني، إنسان يطوف حولَ الكعبة، فكانَ وراءه الإمام الشافعي فيما يُروى، قالَ لَهُ يا هذا هل أنتَ راضٍ عن الله حتى يرضى عنك، قالَ يا سبحانَ الله كيفَ أرضى عنهُ وأنت أتمنى رِضاه، قالَ لَهُ: إذا كانَ سرورُكَ بالنِقمة كسرورِكَ بالنعمةِ فقد رضيتَ عن الله، هوَ:
﴿ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمْ وَرَضُوا عَنْهُ﴾
(
سورة التوبة الآية 100)
والبارحة:
﴿ وَلَسَوْفَ يَرْضَى (21)
(
سورة الليل)
يعني أنت عندما تُصلّي صلاة مُتقنة يأتيكَ الخير من الله عزّ وجل سوفَ ترضىَ عن الله، هذهِ واحدة، النقطة الثانية إخواننا الكِرام دقيقة جداً من أجل توضيح الآية لابُدَ من مثل، إذا قُلنا في مساحة هذهِ المساحة كُل ما فيها يعصي الله، وفي مساحة ثانية للطائعين، فربنا عزّ وجل يسوق مصيبة لينقُلَ الإنسان من أرض المعصية إلى أرض الطاعة هذهِ مصائب تأديب، الآن دخل إلى أرض الطاعة لكن أين موقِعَهُ، أرض الطاعة لها مواقع كثيرة، في موقع قريب من حدود المعصية يعني أقل إغراء أو أقل ضغط " يفرط "، هو انتقل من منطقة المعصية إلى الطاعة لكن قد يكون مكانُهُ على الحد فأيّ إغراء أو أي شِدّة ينتكث يعود إلى ما كانَ عليه، في إنسان مقامُهُ بعد بمتر، بعد بمترين، بعد بثلاث، أرض الطاعة عريضة وبعدين متصاعدة، واحد وصل إلى الأعماق وإلى الارتفاعات العالية، لا ضغط لا سياط الجلادين اللاذعة ولا سبائك الذهب اللامعة تؤثر فيه، ففي مصائب لِنقلَك من المعصية إلى الطاعة، وفي مصائب لِنقلَك من موقع إلى موقع في الطاعة، يعني واحد مثلاً يَظُنُ نفسَهُ خيراً وفعلاً صالح لكن مقاومتِهِ " لو فرضنا نأخُذها قضية مالية " جاءهُ عرض بِمبلغ حرام يرفُضَهُ، هو رافض الألف والألفين والثلاث والخمسة والعشرة والمائة ألف رافضهم، فجاءه عرض بمليونين، فماذا يحصل معَهُ ؟ يجوز بهذا المبلغ يلين مع أنّهُ كانَ يظُنُ نفسَهُ بحجم أكثر بكثير فالله حجّمَهُ، في مصائب الابتلاء غير مصائب التطهير، إنسان مُقيم على معصية عِندَهُ مصائب خاصة، كُل معصية لَها مُصيبة، من أجل أن ينقُلَكَ الله من منطقة المعاصي إلى الطاعات، الأن دخلت في الطاعات، في عندك عندك ابتلاء، الابتلاء لَهُ هدفين: التعريف بموقِعك، والحث للانتقال لموقع آخر، عرّفك أنتَ أين، أعطاك دفع تنتقل لموقع آخر، لذلك هذا معنى قولِهِ تعالى:
﴿ وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ﴾
(
سورة الحج الآية 11)
هو أطاعَ الله واصطلح معهُ لكن موقِعَهُ على حرف حدود المعصية، الذي يقف هُنا لا يحتمل أي ضغط، أي ضغط ينتكث، أو أي إغراء ينتكث، يعني فتاةٌ تصرِفُهُ عن دينِهِ كُلِهِ، أما هو:
﴿ مِنَ الْمُؤْمِنِينَ رِجَالٌ صَدَقُوا مَا عَاهَدُوا اللَّهَ عَلَيْهِ فَمِنْهُمْ مَنْ قَضَى نَحْبَهُ وَمِنْهُمْ مَنْ يَنْتَظِرُ وَمَا بَدَّلُوا تَبْدِيلاً (23)
(
سورة الأحزاب)
عاهدنا رسولَ الله على السمعِ والطاعة في المنشَط والمكره، تجد شخص مثلاً في جامع أحد أركان المسجد، يعني هذا عاهد الله عزّ وجل، تأتيهِ ظروف صعبة، يَقِل دخلُهُ كثيراً، في عندهُ مشكلة في البيت يمرض أحد أولادِهِ، مثلاً يفتقر، يُهدد أحياناً، يخاف، لا يُغيّر.. عاهد الله.. هذا رُكن من أركان الدين، وفي شخص على الرخاء الشديد متألّق أي ضغط، أي إغراء انتهى، هذا على الحرف، فربنا عزّ وجل لكي لا يغُشنا، يعني بالدنيا في مهمة يجب أن تعرف موقِعك في الدين، أنا لا آكل قرش حرام، كلام طيب، على أي مبلغ تبقى ثابت مثلاً، يجوز على مبالغ ضئيلة تبقى ثابت، أما مبلغ كبير تقول والله أنا عندي أولاد يا أخي، اختلف الوضع يقول لكَ البلوى عامة، إن شاء الله برقبَتِهِ، مباشرةً يُغيّر كُل مبادِئِهِ لأنَّ المبلغ كان كبير شاهدهُ يحل كُل مشاكِلَهُ، فربنا عزّ وجل قام بامتحانه فَسَقَطَ في الامتحان، عَرَّهُ بِموقِعِهِ، موقِعُكَ هُنا يا عبدي أنتَ توهِم حالَك هُنا وأنتَ هُنا انتقل إلى موقع ثاني، فدائماً مصائب التأديب مصائب نقل من معصية للطاعة، لكن مصائب الابتلاء من نوع ثاني، مصائب نقل من موقع إلى موقع في الطاعة نفسَها، من موقع قريب للخطر موقع فيهِ انزلاقات إلى موقع آمن، لذلك المؤمن في الأعماق، يعني واللهِ يا عم لو وضعوا الشمسَ في يميني والقمرَ في يساري على أن أترُكَ هذا الأمر ما تركتُهُ حتى يُظهِرَهُ اللهُ أو أهلِكَ دونَهُ، هذا الموقف:

﴿ وَمِنَ النَّاسِ مَنْ يَعْبُدُ اللَّهَ عَلَى حَرْفٍ فَإِنْ أَصَابَهُ خَيْرٌ اطْمَأَنَّ بِهِ وَإِنْ أَصَابَتْهُ فِتْنَةٌ انْقَلَبَ عَلَى وَجْهِهِ خَسِرَ الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةَ ذَلِكَ هُوَ الْخُسْرَانُ الْمُبِينُ (11)
(
سورة الحج)
بالمناسبة: وطّن نفسك في عندك بحياة أي مؤمن ثلاث مراحل مرحلة التأديب، ومرحلة الابتلاء، ومرحلة التكريم، هذهِ المراحل قد تكون متمايزة وقد تكون متداخلة، يعني في مصيبة تأديب وفي معصية لها مصيبة، الآن مستقيم استقامة تامّة، في مصائب الامتحان لكي تعرف موقِعَك، حتى الإنسان لا يدّعي موقع غيرَ موقِعِهِ، تأتي مصيبة مُحجِّمة، أنتَ هُنا، انظر على إغراء بسيط تركت الصلاة، على إغراء بسيط تكلمت كلام خِلاف قناعَتُكَ، على خوف بسيط أدليت بِكلام لا يتناسب مع عقيدَتُكَ، عرّفك موقعك الجديد الآن انتقل إلى موقع آخر، إذا أنتَ نجحت في الامتحان الثاني الآن تدخل مرحلة التكريم واللهُ أعلم.
الآية الثالثة في هذهِ الجلسة، يقولُ اللهُ عزّ وجل:
﴿ مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنْصُرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالْآَخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ لِيَقْطَعْ فَلْيَنْظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ (15)
(
سورة الحج)
العلماء في هذهِ الآية لهم تفسيرات شتى، أبسط تفسير أنَّ اليائس من رحمة الله كافر موتُهُ كحياتِهِ، التفسير الثاني أنَّ الإنسان إلى عادى الحق هل معاداة الحق تمنع أهلُ الحق أن يُكرِّمهُم اللهُ عزّ وجل، الله عزّ وجل إن أرادَ أن يُكرِّمَ مؤمناً لا ينتظر أي شهادة من أحد لَهُ هوَ يعرِفُهُ، يعني رغمَ أنفِ خصومِهِ، ورغمَ أنفِ حُسادِهِ، ورغمَ أنفِ العاطلين عن العمل، يعني بالمناسبة كنت أقول دائماً في إنسان لا يُخطئ دائماً هوَ رسول الله معصوم لكن في معهُ واحد ثاني لا يغلط هوَ الذي لا يعمل، كُل إنسان لا يعمل شيء مرتاح يقوم بالتنظير والنقد والطعن بالآخرين هذا إنسان سيئ جداً لأنّهُ لا يعمل، الذي يعمل يُخطئ، فهذا الذي يحسُدُ أهلَ الحق، والآية عن رسول الله" مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنصُرَهُ اللَّهُ " لهذا النبي " فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ " كَرِهَ النبي وكَرِهَ دعوتَهُ وينتَظِرُ بِهِ المصائب:
﴿ إِنْ تَمْسَسْكُمْ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ وَإِنْ تُصِبْكُمْ سَيِّئَةٌ يَفْرَحُوا بِهَا﴾
(
سورة آل عمران الآية 120)
هذا يروي غليلُهُ أن يُصابَ النبي بإحباط، بِمرض، بانهيار، بهزيمة، قال: " مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنصُرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ ثُمَّ لِيَقْطَعْ" ليقطع عنهُ الوحي، ليقطع عنهُ تأييدَ اللهِ عزّ وجل هذا المعنى الثاني، المعنى الثالث هو أقرب معنى لنا أيام يقول لكَ واحد أنا ليسَ لي حظ في هذهِ الدنيا أينما توجهت مسدودة، أضربها يمين تأتي يسار، يعني تاجرنا بالأكفان لم يمت أحد، ( يتكلموها العوام كثيراً ) تجده أينما يعمل مسدودة ما في حركة، هذا وضع غير صحيح، يقولُ اللهُ عزَّ وجل " مَنْ كَانَ يَظُنُّ " يعني من كانَ يتوّهم " أَنْ لَنْ يَنصُرَهُ اللَّهُ " لن يوفِقَهُ، لن يُؤيِدَهُ،.. وهم.. " فَلْيَمْدُدْ بِسَبَبٍ إِلَى السَّمَاءِ " ليعمل عملاً خالصاً للهِ عزّ وجل ثمَّ ليقطع كُل معصية وكُل مخالفة ثم لينظر كيفَ انَّ معاملة الله تتبدّل تبدلاً جذريّاً، لا تيئس إذا أنتَ عندك وهم أنَّ الأمور كُلّها ضدك كلما طرقتَ باباً أُغلِق، كلما سلكتَ سبيلاً سُدَّ أمامَك، هذهِ يقولُها أُناسٌ كثيرون، يقولون ( وين ما تحركت مسدودة )، الحل اعمل عمل صالح لِوجه الله ثم ابحث عن الحركة اليومية هل هناكَ مخالفات شرعية، هل هناك مخالفات في البيت، في العمل، في كسب المال، في الحواس ثمَّ" فَلْيَنظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ " هذا وهم شيطاني سيزول لأنَّ اللهَ سيوفِقُهُ واللهُ عزّ وجل من كَرَمِهِ العظيم إذا أنتَ تحرّكت نحوَهُ حركة:
((
عَنْ أَبِي ذَرٍّ قَالَ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ اللَّهُ عَزَّ وَجَلَّ مَنْ جَاءَ بِالْحَسَنَةِ فَلَهُ عَشْرُ أَمْثَالِهَا وَأَزِيدُ وَمَنْ جَاءَ بِالسَّيِّئَةِ فَجَزَاؤُهُ سَيِّئَةٌ مِثْلُهَا أَوْ أَغْفِرُ وَمَنْ تَقَرَّبَ مِنِّي شِبْرًا تَقَرَّبْتُ مِنْهُ ذِرَاعًا وَمَنْ تَقَرَّبَ مِنِّي ذِرَاعًا تَقَرَّبْتُ مِنْهُ بَاعًا وَمَنْ أَتَانِي يَمْشِي أَتَيْتُهُ هَرْوَلَةً وَمَنْ لَقِيَنِي بِقُرَابِ الأَرْضِ خَطِيئَةً لا يُشْرِكُ بِي شَيْئًا لَقِيتُهُ بِمِثْلِهَا مَغْفِرَةً))
بمجرّد أن تتحرك نحوَ الله سوفَ تجد استجابة وانشراح صدر وتوفيق بالعمل، اللهُ عزّ وجل رب كريم ومربي حكيم، إذا أنتَ تقرّبت هوَ يقترب مِنكَ أضعاف، فهذا المعنى الثالث أوضح معنى يناسبنا جميعاً " مَنْ كَانَ يَظُنُّ أَنْ لَنْ يَنصُرَهُ اللَّهُ فِي الدُّنْيَا وَالآخِرَةِ" في عنده طريقة يعمل عمل صالح مبني على استقامة " ثُمَّ لِيَقْطَعْ " في المنكر " فَلْيَنظُرْ هَلْ يُذْهِبَنَّ كَيْدُهُ مَا يَغِيظُ " في عندهُ حالة غيظ هوَ، عندهُ إحباط، عندَهُ شعور بالإخفاق، فإذا عَمِلَ عمل صالح واستقام اللهُ يُبدّل لَهُ كلَّ معامَلَتِهِ.
والحمد لله رب العالمين
جزا الله تعالى كل الخير للشيخ الفاضل
محمد النابلسي
والاخوة القائمين على هذا العمل الطيب وتقديمه لاخوانهم المسلمين

الموضوع الأصلي: تفسير أيات سورة الحج |~| الكاتب: ناطق العبيدي |~| المصدر: منتديات بحر الامل

بحر الامل

العاب ، برامج ، سيارات ، هاكات ، استايلات , مسابقات ، فعاليات ، قصص ، مدونات ، نكت , مدونات , تصميم , شيلات , شعر , قصص , حكايات , صور , خواطر , سياحه , لغات , طبيعة , مفاتيح , ستايلات , صيانه , تهيئة , قواعد , سيرفرات , استضافه , مناضر, جوالات





 توقيع : ناطق العبيدي

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ

رد مع اقتباس
الكثيري نت - استضافه - تصميم - دعم فني
عدد  مرات الظهور : 20,131,451
الأعضاء الذين قالوا شكراً لـ ناطق العبيدي على المشاركة المفيدة:
قديم 2022-05-13, 06:07 PM   #2



 عضويتي » 565
 جيت فيذا » 16-12-2020
 آخر حضور » 2022-05-23 (08:18 PM)
آبدآعاتي » 2,923
الاعجابات المتلقاة » 2249
الاعجابات المُرسلة » 81
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Morocco
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي
آلعمر  » 17سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط
 التقييم » بشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond reputeبشاير has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 2000
مشروبك  »مشروبك   7up
قناتك  » قناتك abudhabi
ناديك  » اشجع ithad
مَزآجِي  »

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Female


اوسمتي

بشاير متواجد حالياً

افتراضي



ناطق العبيدي
جزاكم الله خيـر
بارك الله في جهودكم
وأسال الله لكم التوفيق دائما
وأن يجمعنا على الود والإخاء والمحبة
وأن يثبت الله أجرك
ونفعا الله وإياكم بما تقدمه لنا


 توقيع : بشاير

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2022-05-13, 11:29 PM   #3



 عضويتي » 1
 جيت فيذا » 26-07-2018
 آخر حضور » اليوم (03:00 AM)
آبدآعاتي » 671,273
الاعجابات المتلقاة » 27565
الاعجابات المُرسلة » 94724
 حاليآ في » في قلبها
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الادبي
آلعمر  » 35سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط
 التقييم » صقر تم تعطيل التقييم
نظآم آلتشغيل  » Windows 10
مشروبك  »مشروبك   fanta
قناتك  » قناتك mbc4
ناديك  » اشجع hilal
مَزآجِي  »
مزاجي:

اصدار الفوتوشوب : لا استخدمه My Camera: Male

My Flickr  مُتنفسي هنا My twitter

мч ѕмѕ ~
خلك مع الي بالكذب دوم يعطيك
وانا ترى بلقى ملايين تسواك
لاتحسب اني برخص النفس واجيك


اوسمتي
وسام 660 وسام ملك التوقعات وسام فائز وسام شكر وتقدير وسام العطا والتميز 
مجموع الاوسمة: 8

صقر متواجد حالياً

افتراضي



جزاكم الله خيرا
ونفع الله بكم وسدد خطاكم
وجعلكم من أهل جنات النعيم
اللهم آآآآمين


 توقيع : صقر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ
مواضيع : صقر



رد مع اقتباس
قديم 2022-05-15, 12:01 PM   #4



 عضويتي » 572
 جيت فيذا » 09-01-2021
 آخر حضور » اليوم (02:39 AM)
آبدآعاتي » 402,076
الاعجابات المتلقاة » 8601
الاعجابات المُرسلة » 160
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الادبي
آلعمر  » 35سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط
 التقييم » ♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute♕ السلطااانه ♕ has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 10
مشروبك  »مشروبك   water
قناتك  » قناتك mbc
ناديك  » اشجع ahli
مَزآجِي  »
مزاجي:

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 9 CS2 My Camera: Female

мч ѕмѕ ~


اوسمتي
الالفيه وسام يوم الوطني وسام ملكة التوقعات وسام فائزه وسام مسابقه الحج  المركز الثالث 
مجموع الاوسمة: 15

♕ السلطااانه ♕ متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله خيروبارك فيك
ورزقك الجنة بغير حساب
""
ودي


 توقيع : ♕ السلطااانه ♕

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2022-05-16, 08:43 AM   #5



 عضويتي » 738
 جيت فيذا » 24-01-2022
 آخر حضور » يوم أمس (09:28 PM)
آبدآعاتي » 80,545
الاعجابات المتلقاة » 2598
الاعجابات المُرسلة » 358
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي
آلعمر  » 47سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » متزوجه
 التقييم » مشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond reputeمشمشة has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 2000
مشروبك  »مشروبك   7up
قناتك  » قناتك abudhabi
ناديك  » اشجع hilal
مَزآجِي  »

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Female

мч ѕмѕ ~
احبك للابد


اوسمتي
الالفيه الثمانون وسام وسام فراشة المنتدى وسام الحضور المميز وسام العطا والتميز وسام شكر وتقدير 
مجموع الاوسمة: 8

مشمشة متواجد حالياً

افتراضي




جزاك الله كل خير
وبارك الله فيك


 توقيع : مشمشة

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم 2022-05-17, 10:20 PM   #6



 عضويتي » 340
 جيت فيذا » 25-07-2019
 آخر حضور » 2022-05-18 (08:10 AM)
آبدآعاتي » 2,582
الاعجابات المتلقاة » 10
الاعجابات المُرسلة » 0
 حاليآ في »
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Male
آلقسم آلمفضل  » الاسلامي
آلعمر  » 17سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » مرتبط
 التقييم » نادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond reputeنادر has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 2000
مشروبك  »مشروبك   7up
قناتك  » قناتك abudhabi
ناديك  » اشجع ithad
مَزآجِي  »

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Male


اوسمتي

نادر متواجد حالياً

افتراضي





 توقيع : نادر

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 07:36 AM   #7



 عضويتي » 432
 جيت فيذا » 15-12-2019
 آخر حضور » اليوم (02:48 AM)
آبدآعاتي » 247,720
الاعجابات المتلقاة » 2612
الاعجابات المُرسلة » 2269
 حاليآ في » بحر الامل
دولتي الحبيبه » دولتي الحبيبه Saudi Arabia
جنسي  »  Female
آلقسم آلمفضل  » الفنى
آلعمر  » 17سنه
الحآلة آلآجتمآعية  » عزباء
 التقييم » البرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond reputeالبرنسيسة has a reputation beyond repute
نظآم آلتشغيل  » Windows 2000
مشروبك  »مشروبك   7up
قناتك  » قناتك abudhabi
ناديك  » اشجع ithad
مَزآجِي  »
مزاجي:

اصدار الفوتوشوب : Adobe Photoshop 7,0 My Camera: Female

My Flickr  مُتنفسي هنا تمبلري هنا My twitter


اوسمتي
الالفيه المئتين وخمسه واربعين يوم الوطني وسام ملكة التوقعات وسام وسام فائزه وسام شكر وتقدير 
مجموع الاوسمة: 10

البرنسيسة غير متواجد حالياً

افتراضي



جزاك الله خيراً وجعله في ميزان حسناتك
ورزقك جنةً عرضها السموات والأرض


 توقيع : البرنسيسة

سُبْحَانَكَ اللَّهُمَّ وَبِحَمْدِكَ ، أَشْهَدُ أَنْ لا إِلهَ إِلَّا أَنْتَ أَسْتَغْفِرُكَ وَأَتْوبُ إِلَيْكَ


رد مع اقتباس
إنشاء موضوع جديدإضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(عرض الكل الاعضاء الذين شاهدو هذا الموضوع: 6
, , , , ,
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
تفسير أيات سورة البقرة ناطق العبيدي ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ 14 2022-03-07 01:28 PM
تفسير أيات سورة ال عمران ناطق العبيدي ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ 8 2022-01-29 06:23 PM
تفسير الربع الأول من سورة الحج نزف القلم ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ 10 2021-08-15 03:29 AM
تفسير الربع الأخير من سورة الحج نزف القلم ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ 9 2021-08-15 03:28 AM
تفسير سورة الحج محمد ۩{روحانيات إيمانيه }۩ 13 2019-08-31 05:43 PM

RSS RSS 2.0 XML MAP HTML
الكثيري نت
Loading...

أقسام المنتدى

~":: بحر الامل الاسلامي ::"~ @ ۩{روحانيات إيمانيه }۩ @ ۩{ قصص وسيرة الصحابه رضوان الله عليهم }۩ @ ۩{ صوتيآت إسلامية منوّعة }۩ @ ~":: ملتقى الارواح في بحر الامل ::"~ @ ۩{ ملتقى الترحيب بالاعضاء الجدد}۩ @ ۩{ملتقى بحر الاهداءات والتبريكات }۩ @ ۩{قسم التعازي والمواسآة والدعاء للمرضى بالشفاء}۩ @ ~":: فصول من قناديل بحر الامل ::"~ @ ۩{ بحر الأمل العام }۩ @ ۩{مواضيع ساخنة - اخبار عاجله - حوادث عالمية}۩ @ ~":: سعادة الأسرة ببحر الامل ::"~ @ ۩{الحياة الزوجية - الحياة الآسرية }۩ @ ۩{بحر عالم الطفل الجميل ۩ @ ۩{ بحر حواء وكل مايخصها }۩ @ ۩{بحر الأثاث و الديكور }۩ @ ۩{بحر المأكولات والاطباق اللذيذه }۩ @ ۩{ صحتك بالدنيا}۩ @ بحر الطب والحياة @ ۩{ الصحة والطب البديل }۩ @ ۩{ تطوير الذات}۩ @ ۩{ ذوي الاحتياجات الخاصه}۩ @ ~":: بحر النون الادبي ::"~ @ ۩{حصريات أقلام الاعضاء}۩ @ ۩{المنثورات والخواطر المنقوله}۩ @ ۩{بحور الشعر المنقول}۩ @ ۩{بحر الشيلات والقصائد الصوتيه}۩ @ ۩{بحر القصص والروايات بجميع أنواعها}۩ @ ۩{ بحر المدونات}۩ @ ۩{بحر المقالات}۩ @ ~":: بحر للإلكترونيات والتقنية ::"~ @ ۩{بحر بـرامج الكمبيوتـر و شـروحاته }۩ @ ۩{بحر خلفيآت - ثيمآت - استغرام }۩ @ ۩{ بحر النقاش والحوار }۩ @ ۩{ سوالف الأعضاء}۩ @ ~":: بحر الرياضه والرجل ::"~ @ ۩{مملكة الرجل}۩ @ ۩{بحر اخبار الرياضه العربيه والعالميه}۩ @ ۩{عالم السيارات والدراجات الناريه}۩ @ ~":: عالم السياحه والسفر::"~ @ ۩{ صور عامه - لـوحات - فنون تشيكيلة }۩ @ ۩{ قسم السفر والسياحة }۩ @ ۩{بحر الجـوال وكل ما يخـصه}۩ @ ۩{بحر المنتديات التعليمـيه}۩ @ ۩{الأقسام العلمية}۩ @ ۩{قسم اللغه العربيه وادابها}۩ @ ۩{قسم اللغه الانجليزيه واللغات الاخرى}۩ @ ~":: عالم التصميم والفوتوشوب ::"~ @ ۩{ بحر ريشة مبدع لطلبات الأعضاء الحصرية}۩ @ ۩{ خاص لجميع التصاميم الحصريه لبحر الامل }۩ @ ۩{عالم الفوتوشوب وبرامج التصميم المختلفه }۩ @ ۩{شروحات الفوتوشوب}۩ @ ۩{السويتش ماكس وملحقاته }۩ @ ۩{ملحقات الفوتوشوب }۩ @ ~":: بحر التراث والحضاره ::"~ @ بحر تطوير المواقع و المنتديات @ قسم الهاكات الخاصه بمنتديات vB @ قسم ستايلات vB - وستايلات مختلفه @ قسم السكربتات المختلفه @ ۩{الشخصيات التاريخيه والأنساب المشهوره}۩ @ ۩{التراث والحنين الى الماضي}۩ @ ۩{بحر المقناص والصيد والرحلات البريه}۩ @ ~":: الاقسام الإداريه::"~ @ ~":: كوفي شوب بحر الامل ::"~ @ ۩{ بحر الالعاب والمرح والتسلية }۩ @ ۩{ بحر الطرائف والفرفشه ツ}۩ @ ۩{ غرائب وعجائب من العالم}۩ @ ۩{بحر الأنمي و الرسوم المتحركه }۩ @ ۩{ بحر الحج والعمره }۩ @ ۩{ أنستقرام بحر الأمل }۩ @ ۩{ قِسمْ فَعآليآتْ آلمُنتدَى وَالمُسآبقآتْ }۩ @ ۩{الشعر النبطي والفصيح الحصري}۩ @ ۩{آلحصري للقصص ( يمنع المنقول )}۩ @ ۩{بحر للمقالات الحصريه }۩ @ ۩{بحر اليوتيوب الحصري}۩ @ مــطبـــخ بحرالامل الحصري @ ۩{ بحر عدسه آلأعضآء وابداعاتهم }۩ @ ۩{بحر الأشغال اليدوية }۩ @ ۩{ الوطن في قلوبنا }۩ @ بحر كرســي الإعتراف » •"* @ ۩{ ركن العروس}۩ @ ۩{ مــطبـــخ بحر الامل الحصري }۩ @ ۩{بحر الحيوانات والنباتات }۩ @ ⊰⊹مجلة بحر الامل ⊹⊱ @ ۩{منتدى الوظائف الشاغرة}۩ @ ۩{ علوم منوعة من آلقرآن آلكريم }۩ @ الخيمة الرمضانية @ ۩{ الحديث الشريف}۩ @ المسابقة الرمضانيه @ المطبخ الرمضاني @ ۩{مقاطع قصص}۩ @ يوتيوب المنقول @ قسم شروحات منتدى بحر الامل @ حصريات بحر الامل بقلم العضو @ ۩{ حصري بريشة العضو}۩ @ ۩{الفتـــــــاوى}۩ @ ۩{سبق نشره بقلم العضو}۩ @ ۩۞۩{ الحمل والأمومة }۩۞۩ @ ارشيف فعاليات بحر الامل @ الكتب الالكترونية @ بحرالامل الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية Smart Phones & Tablets @ بحر الامل للقرارات الاداريه و الترقيات @ - - ~•₪•يوتيوب الطبخ وفنونه!~•₪• @ ۩۞۩{ اخبار المشاهير والنجوم ولقاءاتهم }۩۞۩ @



 »:: تطويرالكثيري نت :: إستضافة :: تصميم :: دعم فني ::»

Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
المشاركات المكتوبة والمنشورة لا تعبر عن رأي منتدى بحرالامل ولا نتحمل أي مسؤولية قانونية حيال ذلك (ويتحمل كاتبها مسؤولية النشر)